العودة   انفاس حواء > ₪۩( القسـم العــام )۩₪ > منتدى الحوار والنقاش الهادف

الملاحظات

منتدى الحوار والنقاش الهادف للنقاش الهادف والبناء والمواضيع العامه

!~ آخـر 10 مواضيع ~!
إضغطي على شاركِ اصدقائك او شاركِ اصدقائك لمشاركة اصدقائك!
13 معجبون
إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-21-2017, 02:03 PM
مرجانة مرجانة غير متواجد حالياً
مشرفة القسم الإسلامي والحوار الهادف
 

معدل تقييم المستوى: 7
مرجانة is on a distinguished road








Hasri بين الظاهر والباطن فاصل شرعي ....للنقاش الجاد

  السلام عليكم ورحمة الله



توقفها سيارة فخمة فتنزل منها و علامات البهجة تكسو محياها الصغير
تلاعب خطواتها و تودعه بإشارة القبلات و تتقمص دور الممثلين بالمسلسلات
تدخل إلى قاعة الحلاقة و تطلب من الحلاقة إن تصفف لها شعرها بطريقة لا تناسب سنها الصغير
تقول الحلاقة :ٱنت صغيرة على هكذا تصفيف
تقول الفتاة :هو يريد هذا و يرغبني جميلة
فعلت الحلاقة ما طلب منها باستغراب و لما انتهت دفعت لها اجرتها
و جرت البنت نحو المرآة تجهز نفسها و تعطرت بٱبهى العطور
لفتت انتباه الحاضرات جميعهن بقاعة الحلاقة و بقيت تنتظر مظطربة
تحرك رجلاها يمينا و شمالا و تٱفف من حين لآخر
حتى سمعت صوت السيارة و هي تقف عند باب المدخل
خرجت مهرولة و مشيرة بيديها قائلة api اشتقت إليك
يقول هو ما احلاك تغيرت تماما بهذه التصفيفة ....هيا اصعدي ولا تتٱخري
و انطلق كسرعة البرق ................علاقة الٱب بابنته




هو موضوع النقاش لهذا اليوم
بعد هذا النموذج المطروح هل نستطيع ان نبعد ٱوجه الشك عن علافتهما؟
ٱم إن مشاعر الٱبوة لا يمكنها ٱن تعبث بشرفها و عرضها
هل نسمي هذا تسيبا مع ما يحصل من اعتداءات و زنا و لواط لم تعتده سنوات ٱبائنا و ٱجدادنا
هل يقلد الشباب لغة الإباحية التي يطرحها الغرب على اعالم فلخصها في ٱن كل شيئ مباح
جاء الإسلام بظوابط شرعية بين الولد و وااديه في اللبس و المعاملة والحديث
يقول عنها الكثير ٱنها تبعد الشخصين عن بعضهما و تفصل بينهما و يصبح الإبن
فاقدا محروما من حب والديه


هل هؤلاء على خطئ مما يفعلون ؟ ٱم ٱنه الثقة المتبادلة بين الطرفين؟
ٱسئلة كثيرة نبغي بها نعش هذا لحوار للوصول إلئ النفع و الفائدة
و لنرسو على قاعدة : ما زاد عن حده إنقلب إلى ضده
هذا هو قلمي ينقل لك خطبا كبيرا بالمجتمع نتج عنه ضحايا من زنا المحارم
و اختلاط الٱنساب و تفكك الرحم و تشتت العناوين و الٱلقاب


إفيدينا برٱيك من منتديات ٱنفاس حواء
رد مع اقتباس
قديم 07-21-2017, 03:28 PM   رقم المشاركة : 2
جهاد
عضوة مبتدئة






 

الحالة
جهاد غير متواجد حالياً

 
جهاد is on a distinguished road


 

افتراضي

رغم اشارتك في سرد القصة على ان الابنة بملامح الطفولة الا
انه لم يتجه تفكيري ابدا ان تكون هذه العلاقة علاقة اب مع ابنته
طبعا هذا انحلال عن العقيدة الشرعية والتعدي عن عرض الابوة الذي الفناه بزمن مضى
.....
موضوع من عمق المجتمع وتشكرين لطرحه
لي عودة للاجابة عن اسئلتك

رد مع اقتباس
قديم 07-23-2017, 06:13 PM   رقم المشاركة : 3
سڪون الروح
إداريـة






 

الحالة
سڪون الروح غير متواجد حالياً

 
سڪون الروح is on a distinguished road


 

افتراضي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
موضوع مهم للنقاش جزاك الله خيرا مرجانة
أسأل الله أن ينفع به

بعد هذا النموذج المطروح هل نستطيع ان نبعد ٱوجه الشك عن علافتهما؟

قد يكون بعض الآباء صاحب عاطفة كبيرة تجاه ابنائه أكثر من المعتاد
بسبب شخصيته الرقيقة فيتصرف بناء على هذه المشاعر
بحسن نية وحنان ابوي وكأنه الأم
ولكن هذا النموذج الذي ذكرته يدخل في دائرة الشك وغيره كثير من النماذج
التي انتهت بكوارث وقصص مؤلمة سببتها تجرد الإنسانية والغيرة من بعض الأقارب


ٱم إن مشاعر الٱبوة لا يمكنها ٱن تعبث بشرفها و عرضها
بلى وهذا مانسمعه في بعض القصص المؤلمة للفتيات والمعاناة التي تلازمهم
منذ الطفولة كان الدور الكبير فيها الأب او اي من الأقارب سواء عم أو خال أو اخ وغيرهم


هل نسمي هذا تسيبا مع ما يحصل من اعتداءات و زنا و لواط لم تعتده سنوات ٱبائنا و ٱجدادنا
في زمننا هذا كثرة الفتن وسهولة الوصول إليها لعبت دور كبير
في احداث الفارق بين مانعيشه وماعاشه آبائنا وأجدادنا

هل يقلد الشباب لغة الإباحية التي يطرحها الغرب على اعالم فلخصها في ٱن كل شيئ مباح
الشباب (ذكور او إناث) يتأثر بما يشاهد ومع ضعف الوازع الديني قد يجر الى هذه الأمور
نسأل الله أن يحفظ علينا ديننا


جاء الإسلام بظوابط شرعية بين الولد و وااديه في اللبس و المعاملة والحديث
يقول عنها الكثير ٱنها تبعد الشخصين عن بعضهما و تفصل بينهما و يصبح الإبن
فاقدا محروما من حب والديه

الشريعة أتت بالوسطية والإعتدال ولو قرأنا سيرة النبي صلى الله عليه وسلم لفهمنا الشرع
بشكل صحيح كيف كان عليه الصلاة والسلام يتعامل بناته وابنه ابراهيم الذي توفى في الصغر
وأحفاده الحسن والحسين رضي الله عنهم أجمعين
فليس من هو أفضل منه خلقا وتعاملا وحبا وحنانا عليه الصلاة والسلام

رد مع اقتباس
قديم 07-25-2017, 11:03 PM   رقم المشاركة : 4
هــدوء
عضوة متألقة






 

الحالة
هــدوء غير متواجد حالياً

 
هــدوء is on a distinguished road


 

افتراضي

للمجتمع دور كبير لكل مايحدث
كلما سمحوا لأنفسهم بالتحرر كلما أزداد وضعهم سوءا

رد مع اقتباس
قديم 07-27-2017, 06:16 PM   رقم المشاركة : 5
мιяα ♪






 

الحالة
мιяα ♪ غير متواجد حالياً

 
мιяα ♪ is on a distinguished road


 

افتراضي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اهلا فيكِ مرجانة جزاكِ الله خيرا على هذا الطرح

فعلا تطرقتي لموضوع غاية في الأهمية
بارك الله فيكِ ,, أجيب ع الأسئلة

بعد هذا النموذج المطروح هل نستطيع ان نبعد ٱوجه الشك عن علافتهما؟
حقيقة لو حصل مثل هذا الموقف أمامي لا أستطيع أن لا أشك في علاقتهما

وربما قد ينتهي بي المطاف إلى الإبلاغ عنهما ^^

ٱم إن مشاعر الٱبوة لا يمكنها ٱن تعبث بشرفها و عرضها
بلى للأسف فقد سمعنا الكثير من القصص المؤلمة والتي يتفطر لها القلب

من بعض الأقارب الذين تجردوا من الأخلاق والإنساية قبل الشرع والدين
فمثل هذه العلاقات محرمة في جميع الأديان والعقائد ..

هل نسمي هذا تسيبا مع ما يحصل من اعتداءات و زنا و لواط لم تعتده سنوات ٱبائنا و ٱجدادنا
اتفق مع ماقالته رحيل (في زمننا هذا كثرة الفتن وسهولة الوصول إليها لعبت دور كبير
في احداث الفارق بين مانعيشه وماعاشه آبائنا وأجدادنا ) نسأل الله السلامة والعافية


هل يقلد الشباب لغة الإباحية التي يطرحها الغرب على اعالم فلخصها في ٱن كل شيئ مباح
صحيح أننا في زمن كثرة فيه الفتن وقد نكون في الزمن الذي قال عنه الرسول عليه الصلاة والسلام:
( يأتي زمان على أمتي القابض على دينه كالقابض على جمره من النار )
ولكن مثل هذه الأمور تخرج عن كونها مباحة أو لا إلى إنحراف في الفطرة
فبرأيي لا يعد تقليد إنما هو إنحلال من الأخلاق والقيم والعيش كالبهائم ..

جاء الإسلام بظوابط شرعية بين الولد و وااديه في اللبس و المعاملة والحديث
يقول عنها الكثير ٱنها تبعد الشخصين عن بعضهما و تفصل بينهما و يصبح الإبن
فاقدا محروما من حب والديه

نعم الإسلام وضع هذه الضوابط كي يصون هذه العلاقه ويحفظها وليس كما يقولون
فما يبعد الوالدين عن الابناء وخصوصا الأباء هو المجتمع و التفكير الذي نشأوا عليه
كأن يعامل الأب ابنه بقسوه ظنا منه أنه سيصبح رجلا
وأن معاملته لأبنائه بهذا الشكل سيجعلهم يهابونه ويحترمونه ويجلونه
بينما هو في الحقيقة يبني حاجزا كبيرا بينه وبينهم مما يؤدي لشعورهم بالحرمان ..

هل هؤلاء على خطئ مما يفعلون ؟ ٱم ٱنه الثقة المتبادلة بين الطرفين؟
العلاقة عندما تكون بهذا الشكل لا يمكن بأي شكل من الأشكال ان لا تكون خاطئه
كل علاقة بين الأب وإبنته تكون مبينه على ثقه وهي الثقة التي جعل الله سبحانه الأب من محارم ابنته
فيكون الأب أقرب بعلاقته مع ابنته من علاقتها مع اخوتها الذكور يظهر لها من مشاعر الحب والحنان
ما لا يكون من الأخ لأخته
و قد يغوي الشيطان الأخ ولكن أن يغوي الأب.... ,, والعياذ بالله


آخر تعديل мιяα ♪ يوم 07-27-2017 في 11:04 PM.

رد مع اقتباس
قديم 09-06-2017, 09:23 PM   رقم المشاركة : 6
حلوم
عضوة نشيطة






 

الحالة
حلوم غير متواجد حالياً

 
حلوم is on a distinguished road


 

افتراضي

الموضوع كتير مهم و رائع
و الردود كانت كتير نافعة و مفيدة و ما تركت الاخوات لي اضافة
الله يسلمهن و يسلمك يا مرجانتي و الله يستر علينا و ع بناتنا

رد مع اقتباس
قديم 09-08-2017, 11:46 AM   رقم المشاركة : 7
مرجانة
مشرفة القسم الإسلامي والحوار الهادف






 

الحالة
مرجانة غير متواجد حالياً

 
مرجانة is on a distinguished road


 

افتراضي

جزاكن الله خيرا على الرد و الإهتمام
و فعلا كل رد كان مكملا للآخر فالله نسٱل السلامة
و العفو والعافية الدائمين في الدنيا و الآخرة

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:58 AM.


جميع الحقوق محفوظة, المشاركات في المنتدى تعبر عن راي الكاتبة وليس الموقع بشكل عام